جاري تحميل ... جريدة ديرعمار D N P

إعلان الرئيسية

وفيات

الصفحة الرئيسية الاكتشاف المبكر لانسداد الشرايين هو أفضل شىء للوقاية من الجلطات ، 4 علامات مبكرة تشير إلى انسداد الشرايين وطريقة العلاج

الاكتشاف المبكر لانسداد الشرايين هو أفضل شىء للوقاية من الجلطات ، 4 علامات مبكرة تشير إلى انسداد الشرايين وطريقة العلاج

حجم الخط






انسداد الشرايين من أمراض القلب المنتشرة، فكل عام فى الولايات المتحدة، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، يعانى نحو 735.000 شخص من أزمة قلبية ويموت 610.000 شخص بسبب انسداد الشرايين فى القلب.





لكن الاكتشاف المبكر هو أفضل شىء للحفاظ على صحتك، وللتعرف على العلامات الخفية التى تشير إلى الإصابة بانسداد الشرايين يقدم التقرير المنشور عبر موقع “THE HEALTHY” هذه العلامات، ومنها:

– ضعف الانتصاب
عندما يكون تحقيق الانتصاب أمرًا صعبًا أو مستحيلًا، يمكن أن يكون علامة على انسداد الشرايين، ففى المتوسط ثلاث إلى خمس سنوات بين بداية الضعف الجنسى واكتشاف أمراض القلب التاجية، فإذا كنت تشعر أنت وشريكك بالقلق من الأداء الجنسى، فمن الذكاء البحث عن الأسباب الجذرية للشرايين المريضة وعلاجها .

– ألم فى الساق عند المشى والإصابة بالعرج
تزداد فرص الإصابة بانسداد الشرايين عند المدخنين، لذا يتعرضون لعدم القدرة على المشى بشكل طبيعى، وعلى الطبيب فحص النبضات فى ساقيك وإجراء قياسات بسيطة لضغط دم الساق وتدفق الدم للتأكد من تشخيص ضعف الدورة الدموية، وعلاج هذه المشكلة.

– ألم فى الفك والرقبة
الألم والأوجاع فى الفك والرقبة من الأعراض الشائعة للذبحة الصدرية، وهى الانزعاج الناتج عن ضعف تدفق الدم إلى القلب، ويحدث الألم لأن العصب المبهم، وهو العصب الرئيسى الذى يحمل إشارات الألم من القلب على اتصال دائم مع الرقبة والفك والرأس والذراع الأيسر، ولذا عليك القيام بزيارة طبيبك لمعرفة ما إذا كان ألم الفك لديك ناتجًا عن شيء حميد ، مثل طحن الأسنان ، أو إذا كنت ترغب في مراقبته بحذر.

آلام أسفل الظهر
قد لا يكون ألم أسفل الظهر علامة بسيطة على شيخوخة العضلات، غالبًا ما تكون أسفل الظهر واحدة من الأجزاء الأولى من الجسم التي تتراكم البلاك، وستشعر بالألم لأن انخفاض تدفق الدم إلى المنطقة يمكن أن يضعف الأقراص التي تخفف من الفقرات.

هذه الوصفة أو الشراب مكونة من الليمون الحامض والزنجبيل والثوم والماء. فوائد هذا الشراب عديدة ومتنوعة.

وصفة ألمانية قديمة تفتح الشرايين المسدودة وتخفض الكوليسترول وتحسن الجهاز المناعي

هذا العلاج هو المفضل لمعالجة انسداد الشرايين. كما أنه جيد لتجنب ومعالجة الالتهابات والإنفلونزا وهو إضافة إلى ذلك يحسن المناعة ويحسن عمل الكبد في التنظيف ويحسن أنزيماته كما أنه يخفف من دهون الدم ويقي من التعب والإرهاق.

هذا العلاج يحارب أيضاً الجذور الحرة في الجسم التي هي السبب وراء الأمراض الخطرة والحالات المرضية المرتبطة بأمراض القلب والدورة الدموية.
المكونات الضرورية لتحضير الوصفة:

ليتران من الماء الصافي
4 ليمونات حامضة بقشرتها.
4 رؤوس من الثوم
جذر صغير من الزنجبيل (3-4 سم)

اغسل الليمونات الحامضة وقطعها إلى قطع .قشر الثوم واخفق المكونات جميعها مع الحامض والزنجبيل .
ضع المكونات المخفوقة في وعاء معدني، وأضف ليترين من الماء وسخن الكل على أن تحرك المكونات حتى تبدأ مظاهر الغليان الأولى. أطفئ النار فوراً قبل الغليان بقليل ومن ثم اترك المزيج يبرد. بعد ذلك صفِّ المزيج واسكبه في قنينة زجاجية
استهلك هذا الشراب على هذا الشكل: كوب واحد كل يوم قبل الأكل بساعتين على الأقل، أو على معدة فارغة.
قبل استهلاك الشراب، خض الزجاجة جيداً. لا تخش من رائحة الثوم فالليمون الحامض والماء والطهو ستبطل رائحة الثوم.